ليبيا اليوم

libya
12/3/2013 15:37الحكيمي: يصعب تحديد عدد حالات التسمم بسبب تشتتها بين عدة مُستشفيات
وداد قاسم آغابحث

أوضح رئيس قسم الإسعاف بمُستشفى طرابلس الطبي صلاح الحكيمي اليوم الثلاثاء أن توافد حالات التسمم تزايد بشكل كبير في الأيام الثلاثة الماضية على قسم الإسعاف بالمُستشفى، مشيرا أنه ليست هناك إحصائيات ثابتة ودقيقة للحالات المُصابة والوفيات حتى اللحظة بسبب تشتت وتوزيع الحالات على عدة مُستشفيات

أوضح رئيس قسم الإسعاف بمُستشفى طرابلس الطبي صلاح الحكيمي اليوم الثلاثاء أن توافد حالات التسمم تزايد بشكل كبير في الأيام الثلاثة الماضية على قسم الإسعاف بالمُستشفى.وأوضح الحكيمي لـ”وكالة أنباء التضامن” أن عددا من المُستشفيات بالعاصمة أبدت تعاونا مع مُستشفى طرابلس الطبي كمُستشفى أمراض الكلى مُشيرا إلى أن بعض الحالات تم نقلها إلى مُستشفيات خارج العاصمة في مُستشفى غريان.

كما لفت الحكيمي إلى أنه ليست هناك إحصائيات ثابتة ودقيقة للحالات المُصابة والوفيات حتى اللحظة بسبب تشتت وتوزيع الحالات على عدة مُستشفيات.الجدير بالذكر أن وزارة الصحة الليبية أعلنت حالة الطواريء في وقت سابق داخل مُستشفيات العاصمة بسبب توافد حالات تسمم نتيجة تعاطي نوع من الخمور المُسممة بمادة الميثانول لم تكشف التحقيقات عن الجهة المُتسببة فيها.

المصدر: وكالة أنباء التضامن

a
a  copy
11/3/2013 15:57المجلس الأعلى لثوار ليبيا يدعو لحجب الثقة عن حكومة علي زيدان
ليبيا: المشهد السياسيبحث

أكد المجلس الأعلى لثوار ليبيا أن المؤتمر الوطني العام هو الجهة الشرعية الوحيدة في ليبيا وأن قانون العزل السياسي هو صمام أمان للثورة، داعيا كل أعضاء المؤتمر إلى الالتزام بأهداف ثورة 17 فبراير والابتعاد عن المصالح الشخصية والتجاذبات الحزبية، غير  أن المجلس دعا ايضا المؤتمر الوطني العام  إلى حجب الثقة عن حكومة علي زيدان.

وعلل المجلس طلبه بحجب الثقة بسبب ما أبدده رئيس الحكومة من تصلب وتشبث في تعيين شخصيات موالية للنظام السابق في كل مفاصل الدولة ، بحسب وصف البيان.

وقال المجلس في بيانه بحسب وكالة الانباء الليبية  أن قانون العزل السياسي هو حق مشروع لحماية ثورة 17 فبراير ويجب أن يصاغ وفق معايير منحازة إلى الوطن والى أهداف الثورة وأن إصدار القانون أمر حتمي لا مساومة فيه ويجب الإسراع في إصداره، وأن كل من يقف أو يصوت من أعضاء المؤتمر الوطني العام ضد أي مادة من مواد هذا القانون التاريخي هو انتهاك لما أقسموا عليه عند توليهم مهامهم وخيانة عظمى لهذه الثورة وأهدافها النبيلة.

ووصف المجلس الخطاب السياسي في الآونة الأخيرة بـ ”الخطاب غير المسؤول”، مهيبا بالجميع الابتعاد عن المفردات التهديدية والتجريمية والتخوينية لثوار ليبيا الذين كان لهم الفضل في تحرير وتأمين البلاد والوصول إلى الشرعية الانتقالية المتمثلة في المؤتمر الوطني العام.

وأعرب المجلس عن قلقه وتوجسه لما يجري على الساحة السياسية الليبية خاصة ما وصفه بـ ” المماطلة ” من قبل المؤتمر الوطني العام في حق ثورة 17 فبراير بحماية نفسها بقانون العزل السياسي، مؤكدا أن المساس بالثورة والمحاولات المستميتة لتفريغها من مبادئها والالتفاف والتطاول عليها وعلى قادتها أمر غير مقبول بتاتا.

كما دعا البيان كل المحطات الإعلامية بأن تكون في مستوى المسؤولية وأن تتحرى الصدق في نقل الأخبار وأن تبتعد عن تضليل الرأي العام وإثارة الفتن وأن ترقى إلى مستوى الإعلام الحر المسؤول.

وجدد المجلس الأعلى لثوار ليبيا التأكيد على أن أعين الثوار الساهرة غير غافلة عما يحدث على الساحة السياسية ويتابع تفاصيلها عن كثب، وأن أمن ليبيا ووحدتها وأموالها خطوط حمراء لا يمكن التلاعب بها وأن المجلس الأعلى لثوار ليبيا قادر على اتخاذ كل الإجراءات اللازمة لتصحيح مسار الثورة التي دفع من أجلها أبناء هذا الوطن الغالي والنفيس.

المصدر: وكالة الانباء الليبية

الصادق الغرياني  copy

الصادق الغرياني  copy
بسم الله الرحمن الرحيم
“يا أيتها النفس المطمئنة ارجعي إلى ربك راضية مرضية فادخلي في عبادي وادخلي جنتي”
صدق الله العظيم
بقلوب ملؤها الإيمان بقضاء الله وقدره نتقدم بأحر التعازي إلى عائلة القطوس في وفاة المغفور له بإذن الله ميلاد حسن القطوس وأخص بالتعزية كلا من أخويه محمود وإبراهيم القطوس. راجين من الله العلي القدير أن يتغمد الفقيد بالرحمة والمغفرة وأن يدخله فسيح جناته وأن يلهم أهله الصبر والسلوان.
لله ما أخذ ولله ما أعطى وكل شئ عنده بمقدار.
وإنا لله وإنا إليه راجعون
فرج عبدالفتاح جعفر
عثمان المكي البراني
في التأني السلامة :
تم سؤال السيد وزير الإعلام عن الإجراء الذي إتخذه حيال الإعتداء علي قناة العاصمة يوم 7 مارس ، أجاب حضرته أنه إتصل بإحدى المليشيات غير أنها تأخرت في نجدتها للقناة  بسبب زحمة المواصلات. مما يوحى للمشاهد أن هؤلاء المنجدين قادمون في حافلة نقل عام و أنها تشق أحد شوارع بيونس آيرس  أو تقيدهم بالإشارات الضوئية إحتراما لقانون المرور. و هذا ذكرني بالنكتة الجارية عن تأخر عربة المطافيء عن نجدة فلاح يحترق زرعه ، و بعد فوات الأوان و فقدان أمل الفلاح في النجوى بزرعه و وصول الإطفائيين متأخرين للزرع المحترق أقسم لهم الفلاح ما هم أمطفيين فيها حاجة إلا بعد الغداء و هو إجراء عادة ما يتبعه أهلنا في الأرياف  لإبداء كرمهم العارم تجاه ضيوفهم .  بالعودة للموضوع نقول : أولا ، كان يفترض الإتصال الفوري بجهة مختصة أكثر شرعية من إحدى مؤسسات ( الداخلية ، الدفاع ، المخابرات العامة ) . ثانيا ، تبريره للتباطؤ بالشكل و الصورة المشار إليها ( زحمة المواصلات ) كان أقبح من الذنب ذاته ، و هو غير مطالب بتاتاً بإلتماس هكذا عذر ساخر.  ففي حالة الإنجاد ( الإسعافي أو الأمني ) يجب أن تفسح كل الطرق علي مصرعيها أمام النجدة و الإسعاف و الإنقاذ حتى و إن تطلب الأمر إختراق الإشارات و العلامات المرورية نظرا لإرتفاع درجة الخطر و كلما تأخرت النجدة أو الإسعاف كلما تزايد الخطر. نعرف أن هذا ليس من إختصاص الوزير ، لكن هذا التبرير هو الآخر ليس من إختصاصه الأمر الذي وضعه في هكذا موقف.
بقلم : محمد يونس الدرسي.

علي الصلابي

سليمان دوغة يهد المعبد على اعدائه واصدقائه ويلمح بأن مشروع الغد كان مشروعا وطنيا لا بديل له.. وان الجميع شاركوا فيه..
تعليقي: لا مشكلة لدي في ان تهد المعبد فوق رأس جبريل والاخوان وغيرهم من اعدائك واصدقائك.. لكن (1) مشروع الغد مشروعا وطنيا لا بديل له كذبة كبيرة بدليل قيام الثورة بعد فترة وجيزة (2) الجميع شارك فيه كذبة اخرى.. معظم الوطنيين داخل ليبيا وخارجها لم يشاركوا فيه .. والعبد الفقير واحد منهم … يا سليمان هناك خيار اخر في السياسة وهو الاعتذار.. اعلنوا اعتذاركم انت والرهط الاخر.. حتى لا نصدق فعلا ان هناك من يستعد لقيام الحماعيرية الثانية.. وان التمهيد لها اصبح علنا وبدون خجل
10/3/2013 17:47 THOMAS L. FRIEDMAN:Libya is Japan

Friedman_New-articleInlineYesterday’s news from Libya is truly historic, and it raises questions a

bout whether there might just be light at the end of the tunnel. What’s important, however, is that we focus on what this means to the people. The current administration seems too caught up in spinning the facts to pay attention to what’s important on the ground. Just call it missing the tables for the wood.

When thinking about the recent problems, it’s important to remember three things: One, people don’t behave like muppets, so attempts to treat them as such are a waste of time. Muppets never suddenly shift their course in order to fit with a predetermined set of beliefs. Two, Libya has spent decades as a dictatorship closed to the world, so a mindset of peace and stability will seem foreign and strange. And three, hope is an extraordinarily powerful idea: If authoritarianism is Libya’s glass ceiling, then hope is certainly its alarm clock.

When I was in Libya last week, I was amazed by the level of Westernization for such a closed society, and that tells me two things. It tells me that the citizens of Libya have no shortage of human capital, and that is a good beginning to grow from. Second, it tells me that people in Libya are just like people anywhere else on this flat earth of ours.

So what should we do about the chaos in Libya? Well, it’s easier to start with what we should not do. We should not let seemingly endless frustrations cause the people of Libya to doubt their chance at progress. Beyond that, we need to be careful to nurture the seeds of democratic ideals. The opportunity is there, but I worry that the path to peace is so strewn with obstacles that Libya will have to move down it very slowly. And of course Tripoli needs to cooperate.

Speaking with a young student from the large Shiite community here, I asked him if there was any message that he wanted me to carry back home with me. He pondered for a second, and then smiled and said, won tin jin hao, which is a local saying that means roughly, “A happy heart makes the face cheerful, but heartache crushes the spirit.”

I don’t know what Libya will be like a few years from now, but I do know that it will probably look very different from the country we see now, even if it remains true to its basic cultural heritage. I know this because, through all the disorder, the people still haven’t lost sight of their dreams.

http://thomasfriedmanopedgenerator.com/Libya%2Bis%2BJapan%2Bff09c1

10/3/2013 20:07السنوسي: القذافي سلّم الصدر لـ(أبي نضال) الذي قام بإعدامه
ليبيا: ملفات وقضايابحث

كشف مصدر عربي لصحيفة “الراي” الكويتية ان رئيس الاستخبارات العسكرية السابق عبدالله السنوسي يتعاون مع المحققين الليبيين الذين يستجوبونه في شأن الجرائم الكبيرة التي ارتكبت في عهد معمر القذافي. وأضاف ان “الرجل اعترف ان الامام موسى الصدر لم يعدم فور صدور امر من القذافي باعتقاله في اواخر آب 1978”.
وأوضح السنوسي كما أشار المصدر، ان “الصدر احتجز بين سنتين وثلاث سنوات في مقر الاستخبارات العسكرية الليبية، ووضع مع رفيقين له كانا برفقته في زنزانات تقع في طبقة تحت الارض”.
وذكر انه “في مرحلة لاحقة، سلّم الصدر الى مجموعة تابعة للمنشق الفلسطيني صبري البنا المعروف بـ”ابو نضال”. وتولت المجموعة تنفيذ حكم الاعدام الذي اصدره القذّافي بالصدر الذي دفن في المكان نفسه الذي كانت تقيم فيه تلك المجموعة”.
وأضاف ان “السنوسي فسّر القرار الذي اتخذه القذافي باعدام الصدر عن طريق جماعة “ابو نضال” بشعوره بالاحراج، وقال في هذا المجال ان الزعيم الليبي، لم يعد قادراً على اطلاق الصدر ورفيقيه بعد الحملة التي استهدفته والتي اتهمته بأنه أخفى رئيس المجلس الاسلامي الشيعي الاعلى في لبنان”.
واضاف ان “القذّافي وجد في التخلص من الصدر الوسيلة الافضل للخروج من المأزق الذي وضع نفسه فيه، خصوصا بعد انكشاف الحيلة التي اعتمدها والتي قضت بإرسال شخص يشبه الصدر الى روما حاملا جواز سفره، بغية اقناع الرأي العام العربي والدولي ان الرجل غادر ليبيا مع رفيقيه”.
وكان مسؤولون ليبيون آخرون عملوا مع القذافي، قالوا ان الزعيم الليبي السابق امر باخراج الصدر فورا من مجلسه واعدامه بعد حصول تلاسن بينهما في الثامن والعشرين من اغسطس 1978. وروى هؤلاء أن الضابط الذي تولى اخراج الصدر من المجلس فهم أنّ القذافي امر ضمنا بتصفية الصدر. وهذا ما حصل بالفعل مباشرة بعد مغادرة الزعيم الشيعي اللبناني المجلس، حسب ما يقوله هؤلاء المسؤولون.
لكنّ السنوسي نفى ذلك وقال ان “هذا ليس صحيحا وان التعليمات التي تلقاها من الزعيم الليبي قضت باحتجاز الصدر ورفيقيه في زنازين الاستخبارات العسكرية الموجودة تحت الارض”.
وكشف ان اعدام الصدر مع رفيقيه نفّذ عن طريق جماعة “ابو نضال” وذلك بعد تورط القذّافي بارسال ثلاثة من عناصر الاستخبارات، احدهم يشبه الصدر، الى روما لاثبات انه غادر الاراضي الليبية. لكن هذه الحيلة لم تنطل على احد. وقال السنوسي ان ذلك جعل القذّافي يشعر بحرج شديد، فأمر بتصفية الصدر ورفيقيه.

المصدر: الرأي الكويتية

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s