سواطير

الاجدابي
نشرت بتاريخ  19-4-2010

سواطير …. ” مهداه إلى الفنان الساطور
“الساطور الأول”
وقال قائل: وربي أن رسمك يؤذي يا ساطور..
بدل رسمك واسمك..
وأرحنا !.
ينجو الصمت من البوح..
ويعبر “التائبون” نحو غايتهم..
في سلام..
فليس مهماً..
أن تخطوا أقدامهم فوق الضحايا..
وفوق الآم السجون.
وربي انك فاضحهم..فلا تكشف عُري الصالون!.
ياساطور توقف..
ياساطور لاترسم..
فلقد حرّم الله الفنون.

“الساطور الثاني”
—————-
في يدي (المخبر) ساطور..
معتصماً سيف المعصوم.
باسم السلطان الغالب..
وحميّة (شاويشاً) محموم.
يقضي به فرض الطاعة..
فوق رؤوس الواقفين..
وله حق الشفاعة.
هو ساطور عبدالله وموسى .. “1”
أخوة في الصلح كانوا..رفقة من رهط “سوسة” “2”
…………….
…………….
أطبق الساطور على لحن التلاوة..
وشيخنا المبجل.. “3”
لازال يذكر في الصحافة..
أن للحنضل حلاوة !
——————————-

1- هما المجرمان عبدالله السنوسي وموسى كوسا .
2- هي سوسة وعساكرها .
3- احد شيوخ الاصلاح ودعاة التوريث .

One comment

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s