الجيل الجديد

قــرأناه *
بمناسبة إدعاءات ليفي و مقالة السيد عطوان المعنونة في قدسه العربي بـ ” ليت الليبيين يقرأون اعترافاته ” في عدده المؤرخ ف 28.11.2011 . أجدني أرد و أقول الآتي : قرأناه ، لكننا لا نسمح لليفي و لا لألف غيره تلويث و تشويه أسمى ثورة ليبية إجتثت غرغرينا الحريات من الأعماق ، رغم كل الأخطاء و السهو و عدم وضوح الرؤية و طرق و منهجية الثورة و عفويتها اللامتناهية لكن كل طرقها قد أدت إلي روما كل الليبيين المبتغاة . و ما ليفي إلا متسلق ضمن متسلقي ثورة ليبيا الذين إعتدناهم . فحين إنتفضت بنغازي بروح الثورة و حين قدمت مصراتة أفئدتها قربانا لهذه الثورة و حين تزلزلت الزنتان و فاضت حميمية تاجوراء التي أعرف كان ليفي هذا لا يعرف أين تقع بنغازي و لا مصراتة و لا حتى الزنتان . لذا أرجوكم لا تحسبوا هذا الصهيوني علينا . فثورتنا كانت بسواعدنا السمر و لا شيء سواها ، فدعوه يهذي و يتملق و ثقوا بنا إننا قد جبنا الصخر بالواد حقيقة لا مزحا، فإطمئنوا .
________________
بُعث بهذا الرد علي نفس الجريدة القدس العربي ، و نشر في التعليق اليومي المتجدد للقراء تحت نفس المقال .
للإطلاع علي مقالة السيد عطوان المشار إليها ، ما عليك إلا النقر علي هذا الرابط أو السعي به نحو مستكشفك الأنترنتي :
http://www.alquds.co.uk/index.asp?fname=today27z999.htm&arc=data20111111-2727z999.htm
بقلم : الجيل الجديد

4 comments

  1. أمنور يا خوي ساطور على تعليقك عن هذه الشخصيه لأني كنت أملاحظه عليه من بدية الثورة وهو ينظر ألى دماء الشهداء بكل صخريه

    1. شكرا يادرناوية المحترمة.
      ، هذا شخص ببساطة معندش وحه، مع الاسف الشديد انغروا به ناس كثيرة، لكن الحمدلله انفضح الان، طرد حتي من مدينته جالو اواوجلة، لو ترجعي لماضيه وارتباطه بسيف بالرغم من سجن عشرون من رفاقه الا انه لم يبالي، بل توسل حتي للدجال نفسه، اليبيا ليست بحاجة لهذه الفئة

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s