4 comments

  1. علي الرئيسية بعد إذنك نظرا لإختلاف الموضوع .

    رسالة إلي بشار الأسد
    صدقني يا سيادة الرئيس ، كمواطن ليبي عانى شعبه كثيرا من ضيم القذافي مرارا ، أنني أود لسوريا و لشعبك كل الخير و السؤود و الريادة . لكن إسمح لي أن أخاطبك مباشرة بلا رتوش و لا أدنى مصالح سوى مباديء الإنسانية المحظة و أقول لك أن سوريا الآن في خطر محدق ، بلا تثبيط من همم أحد ، إستوعب رسالتي الأثيرية العاجلة هذه التي لم يفهمها أو لم ينتبه أو إزدراها القذافي الأبلة قبلك في ليبيا و ربما قد تعفف عنها فلاقى مصيرا مشؤوما لم يكن مسبوقا في تلك الصحراء القافرة بلا منجد لا منقذ أمام كل الشاشات فكان مصيرا حالكا لم أكن أتمناه له بلا محاكمة رغم الضيم القهري الدفين . فلا تعيد الكرة و انت الإنسان المنطقي آملا أن تستوعبها جيدا لأنك بالفعل محظوظ حتى الآن و قد لا يكون باب الحظ مفتوحا علي مصرعيه بعد هنيهات زمنية معدودات فأفقه قولي ، فأمامك العديد من التجارب المريرة مرارة العلقم من موسوليني حتى موغابي مرورا بتشاوشيسكو و إنتهاءا بالقذافي و إن تراوحت درجات الدكتاتورية ، فشعبك حتى الآن مسالم كل مبتغاه الرحيل و لا يطالب بشي سوى إفساح المجال أمامه لرسم طريقه ، و لا تستغرب ففي كل أنظمة حكم العالم هنالك نقطة فاصلة لرحيل الحاكم سلميا و قانونيا و عرفيا أو حتى إجباريا في نهاية المطاف ، فلبي لشعبك هذا المطلب المنطقي قبل أن يرتفع سقف المطالب كما حدث في ليبيا ، و إقتنع أن ليس هنالك ثمة أجندة أو خارطة خارجية من شعبك و إن إلتقت أو أستغلت و وظفت خارجيا فالمسألة واحدة ، فأنت بإختصار يا سيادة الرئيس أمام محك جموع من الإرادات و لا أخفيك من الممكن جموع من الأجندات فوق طاقتك و أيضا في مواجهة إمكانيات و رؤى و كرامات و ثأرات و أيضا عناد بل كبرياءات و كذلك حرب إلكترونية غير متوازنة و إعلامية غير متكافئة ، فلا مجال للنواح و لا للشكوى أو النقاش علي الطريقة البيزنطية الآن و لا التجادل و المناظرات و علك الكلام و لا المراهنة علي جهة و لا حتى جهتين أثبتتا في كل التجارب السابقة أنهما مجرد منعش أو ملطف للأجواء لا أكثر فهل تتذكر قصف مركبة السفير الروسي في العراق و ضغوطات ملف حقوق الإنسان في الصين ، فإقتنع بالنتيجة منذ الآن و إستخدم عقلك و تصالح مع شعبك فهو الأقرب . فلو كانت مشكلتك مع فرد أو أفراد محدودين مرئيين لهان الأمر لكن الأمر جلل و فادح بل بدأ يستفحل و أنك تصارع بالفعل طواحين الهواء الدونكشيوتية بل و تطارد خيط دخان فإستفق فالجميع سينفض من حولك بأسرع من لمح البصر فإنتبه و إختر خيارك الصحيح كما عودت العالم علي منطقيتك المنهجية المركزة ، و دع نظر عيناك ثاقبا كما تعلمت علي مدرجات طب العيون . فأرجوك أن تفهم هذه الرسالة و أن تعيش بما تبقى لك من ذرة أراها تتضاءل من كرامة قد تشفع لك بعض مواقفها بعيدا عن الضجيج و الأرق و السهاد و صعود الأرواح و إقتنع أن الأيام دول و هذا حكم أزلي يخضع له الجميع بمن علي رأسه ريشة هذا اليوم فمن يدري قد تجرفها رياح التغيير العاصفة ، فمن العيب و المشين أن تغير و تداول الحكم في العالم المتقدم يتم بين ليلة و ضحاها دون زوبعات و لا دماء جارية بل ينال الحكام السابقون كل التبجيل و مرتبة المرجعية بكل كرامة و عنفوان يتم الرجوع إلي مشورتهم كل حين و في أوقات الأزمات . إنني أعتقد أن حكم نظامكم كل هذه الفترة كافيا و وافيا بل و شافيا بالنسبة لكم و لا تعتقد أن في ذلك هدرا لكرامتك و لا هيبتك ، و إفهم أن سوريا لم تعد عزبة و لا خربة تتداولها العائلات و لا عقارا ضمن الممتلكات فهي قد وجدت قبلكم و ستظل بعدكم و أنها لن ترزح بعد اليوم تحت حكم عضلات أباضايات الشبيحة و لا بشواربهم المفتولة . فإصحى و إنتبه فالفجر أعلن آذانه و المغرب أذن بمغيبه و ذاكر التاريخ يا سيادة الرئيس جيدا ففيه معين من العبر المعتقة بالدم الخاثر .الشعب الذي أراه اليوم في سوريا كما السهم من المستحيل منطقيا أن يعود إلي مضاجعه ضيما دون الظفر ، فلا تستمع لأصوات منافقيك فليس هذا بوقتهم ، فالثورة عندك تنسج حياكتها حثيثا ليل موصول بنهار و الأيام بدأت في التداول مهما كانت التوجهات و الرؤى و إن إلتقت مصالحها أو آول المؤولون ، فأرجوك مجددا و لأجل سوريا الصمود أن تحقن دماءك و دماء شعب سوريا الأبية فالمستقبل مازال ممدودا أمامك و ضع حدا تاريخيا لهذا الهزل الفاضح و ضحى بإسم سوريا إن كنت تكن لها ذرة من المحبة و أبسط معاني الإحترام المبجل . و ثق أن التاريخ سيذكر حقبة حكم نظام آل الأسد ببعض زهائه و بكثير من نكاساته و مآسيه ، لذا نأمل أن تترك فاصلة أخيرة مرموقة بعض الشيء من حد الكرامة الأدنى في صفحة حكم عائلتك و إرحموا أجيالنا القادمة التي ستتعصر آلاما و حسرة علي ماضي أجدادها علي ماضينا المتصارع حول الكرسي . فهل سنسمع منك إستجابة شجاعة تضمد بها جراح كل السوريين و العرب و أهل للإنسانية ؟
    بقلم : الجيل الجديد .
    راجع ما قلناه مرار للقذافي علي المواقع التالية و غيرها :
    http://www.jeel-libya.com/show_article.php?id=26580&section=4
    و كذلك علي :

    http://www.libya.tv/2011/05/%D8%B1%D8%B3%D8%A7%D9%84%D8%A9-%D8%B9%D8%A7%D8%AC%D9%84%D8%A9-%D8%A5%D9%84%D9%8A-%D9%85%D8%B9%D9%85%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D9%82%D8%B0%D8%A7%D9%81%D9%8A/

  2. فرصتك يا جلجل, خليك أمفتح , انت عارف الحاله رقيقة والعملية متقربعه ,حاول أمعاه إيجيبلنا دفتر الشيكات من صفيه , كانك درتها تبقا ولد صح , راه يضحك عليك وايقولك معلش المسامح كريم وانرجعوا الجماعة , سكر راسك رد بالك يلحس مخك ويقول لك عوامل إنسانية و حقوق إنسان , أنت أحصل عالشيك وبعدين أنخيطولا الحدود ألغام لغم فوق لغم أوهوا خليه يحصل في هالكبانيا المعفنه.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s