One comment

  1. حمدي أحمد قشوط احد رجال الأمن الداخلي. عمل بقسم التفتيش بالحدود التونسية الليبية يتعاطي المخدرات والخمور بجميع أنواعها مهرب مجرم دموي قام بتعذيب السنة خلال تفتيشهم بالحدود قد تم تجنيده من قبل الأمن الداخلي بواسطة ابن عمة المدعو فتحي قشوط للقبض وتعذيب السنة و بعد تورطه في عمليات تزوير كتيبات السيارات وسرقة الأموال الخاصة بخزينة المواصلات. تمت مطاردته من قبل رجال الأمن حتى قبض علية بهده التهمة وبعد سجنه لمدة شهرين أطلق سراحه بواسطة ابن عمة ( فتحي قشوط ضابط امن داخلي قديم لا يقل عنه إجراما) ومن تم عرض علية بالعمل الرسمي مقابل إطلاق سراحه. قد تم ترشيحه لبعته تدريبية في بريطانيا نتيجة اجتهاده و اخلاصة في أعمالة القذرة. وعند قيام ثورة 17 فبراير كان ببريطانيا. ثم طرد منها بعد الثورة, وهرب إلي المغرب عند نسيبة عبد الله الرجباني احد أزلام النظام وعبد الله هدا كان (كاشيك المجرم الخويلدي ألحميدي) فتح له شركة أمنية بالمغرب لاستيراد ( الأجهزة الأمنية البوابات وغيرها) أخد كثير من العطاءات بمطار طرابلس (عن طريق الخويلدي طبعا) وبعد استقرار الوضع بليبيا رجع هدا المجرم حمدي قشوط من المغرب إلي ليبيا وهو مختبي ألان.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s