وثائق ويكليكس تسلط الضوء على تصرفات العقيد القذافي الشاذة والمثيرة


ترجمة (موقع الجبهة الوطنية لإنقاذ ليبيا)

تصنيف المذكرة: سري – الجزء 1 من 2 – طرابلس
رقم المذكرة EO 12958 – تاريخ إنتهاء التصنيف 9/29/2019

“ممرضة” القذافي – Galyna Kolotnytska

العنوان: نظرة في تصرفات الزعيم الليبي المثيرة والشاذة
مصنفة حسب تصنيف السفير جين آ. كريتس – السفارة الأمريكية – طرابلس (السبب 1.4 ب و د)

تلخيص:
الأحداث الأخيرة أعطتنا فرصة مباشرة للتعامل والإطلاع على تصرفات الزعيم الليبي معمر القذافي ومساعديه، وعلى وجه الخصوص خلال الإستعداد لرحلته إلى إجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة، إطلعنا على الدائرة المصغرة المقربة من القذافي وتصرفاته الشخصية، ويبدو أنه يعتمد بشكل كبير على …………….. وكما ورد فإن ممرضته الاوكرانية (قالينا كولونتسكا) المفضلة  لن تستطع السفر معه. كما أنه يغلب عليه الخوف الشديد من الإقامة في الطوابق العاليا، ويفضل ان لا تحلق طائرته فوق المياه ويبدو أنه يستمتع كثيرا بسباق الخيول وكذلك الرقص على طريقة الفلامنكو.
رحلاته المؤخرة تشير إلى إبتعاده عن إستخدام النساء ( الراهبات )في حرساته كما كان يحدث في السابق، حيث أنه إكتفى هذه المرة بإصطحاب حارسة واحدة فقط معه إلى مدينة نيويورك.
(إنتهاء الملخص)

شخصية القذافي كما تبينه مخاوفه (الفوبيا)

وصف الزعيم الليبي معمر القذافي هو شخص غريب وزئبقي متقلب، وتجربتنا الأخيرة المباشرة معه ومع مكتبه، على وجه التحديد خلال مرحلة الإعداد لزيارته إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة أبرزت حقيقة هذه الصفات.
منذ أن بداء مساعدي القذافي الإستعدادت لسفره إلى الولايات المتحدة، …………………….. بعد 40 سنة من حكمه، بدأت المخاوف و”الفوبيات” المختلفة تبرز في كل التفاصيل اللوجستية. عندما شرع في تقديم طلب التأشيرة سأل ( القذافي ) “هل يحتاج إلى ان يقدم  صورة شخصية لنفسه كما هو مطلوب في نموذج التأشيرة؟ مشيراً إلى أن صوره معروضة في جميع أنحاء المدن الليبية وبالإمكان إلتقاط صورة لأحد اللوحات وتصغيرها لكي تطابق المواصفات المطلوبة لدى القنصلية. ولكن بعد أن تم الإصرار على توفير الصورة بالشكل المطلوب، قدم  صورة شخصيه لنفسه خصيصاً لطلب التأشيرة.
عندما بدأ ………….. البحث عن المكان المناسب لإقامة القذافي، أبلغ ………….. بأن القايد لا بد أن يقيم في الطابق الأول في أي مقر  يتم حجزه. (……. بشكل منفصل أكد للمسؤولين الأمريكيين في واشنطن بأن القذافي لا يمكن أن يصعد أكثر من 35 درجة )، وكان هذا هو السبب الأساسي الذي إستشهد به ………. لإختيار مقر الإقامة في ولاية نيو جيرسي كالخيار المفضل، بدلاً من مقر البعثة الليبية في مدينة نيويورك. سعى ……. أيضاً للبحث على مكان تنصب فيه خيمة القذافي البدويه، وهو المكان الذي يحبذ أن يستقبل فيه الزوار وعقد اجتماعاته، لانها تتيح له فرصة لإظهار بأنه رجل متمسك بثقافته الاصلية.

القذافي لا يحب الرحلات الجوية الطويلة وتخوفه من التحلق فوق المياه سبب إشكالية لوجستية لمساعديه.

عند مناقشة تراخيص الطيران مع Emboffs، أوضح ……… أن الوفد الليبي سوف يصل عن طريق البرتغال، لأن القذافي لا يستطيع أن يسافر جواً اكثر من 8 ساعات، ويحتاج المبيت ليلة في أوروبا قبل مواصلة الرحلة إلى نيويورك.
كشفت ………… نفس المحادثة مع القذافي بأنه لا يحب الطيران فوق المياه للاسباب نفسها.
مساعدي القذافي طلبوا الوقوف في نيوفاوندلاند (كندا) لكي تنقسم رحلة العودة من فنزويلا إلى ليبيا يوم 29 سبتمبر. (ملاحظة: الحكومة الكندية مؤخراً أكدت بأن الوفد الليبي ألغى فجأة خط التوقف في نيوفاوندلاند)

التبعيات: الاعتماد على مجموعة محددة من الأفراد

يبدو أن القذافي يعتمد بشكل حصري على مجموعة صغيرة من المقربين الموثوق بهم، وتشمل هذه المجموعة ……………… وهذه المجموعة هي التى تنسق الخدمات اللوجستية لزيارة القذافي.
وهي نفس المجموعة التى انهت الإستعدادت لهذه الرحلة في نفس الوقت أشرفت على قمة الإتحاد الأفريقي في 31 أغسطس واحتفالات إنقلاب القذافي في 1 سبتمبر. كما تشرف على كل كبيرة وصغيرة في هذه التجمعات المعقدة، بدءا من البرنامج العام وجدول الاعمال إلى مكان وقوف الصحافة. اثناء وخلال زيارته إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة ……………………….ومن يرافق القذافي إلى المنصة في مقر الجمعية …………………وجمع أوراقه والدعائم عند اختتام الكلمة التي القاها القائد.
منذ فترة طويلة يشكل بشير صالح مدير مكتبه (سكرتير قلم القذافي) دور لا يقل أهمية في الروتين اليومي للقذافي  و ……… عبر هاتف تقليدي أخضر  وهو بجوار هاتف أخر أحمر اللون، ويفترض أنه موصل بالقذافي شخصياً.
كنا دائما نسمع أن مستشار الأمن القومه نجله معتصم أيضاً يلعب دوراً رئيسياً كأحد المقربين من والده خلال سفره إلى الخارج، ويبدو أيضاً أنه تم تكليفه برعاية العلاقات العامة والتأكيد على أن صورة القائد تقدم بشكل جيد عبر وسائل الإعلام والأحداث المدروسة بدقة.

وأخيراً، يعتمد القذافي منذ فترة طويلة إعتماداً كبيراً على ممرضته الأوكرانية Galyna Kolotnytska، التي توصف بأنها “الشقراء الفاتنة” ويشاع بأنه من بين الممرضات الأوكرانيات الأربعة للزعيم التي تلبي احتياجات الزعيم الصحية والترفيهية، أكد ……… إلى عدد من Emboffs أن القذافي لا يستطيع السفر بدون Kolotnytska، لأنها وحدها “تعرف روتينه اليومي”، وعندما تأخر الرد على طلب التأشيرة لـ Kolotnytska ووصلت الموافق الأمنية في نفس اليوم الذي غادر موكب القذافي إلى الولايات المتحدة أرسلت الحكومة الليبية طائرة خاصة لنقلها من ليبيا إلى البرتغال للإنظمام مع القائد خلال توقفه للإستراحة.
أفادت بعض المصادر في السفارة بأن القذافي و Kolotnytska البالغة من العمر 38 سنة على علاقة رومانسية. رغم أنه لم يعلق بشأن هذه الشائعات إلا أن دبلوماسي أوكراني أكد مؤخراً بأن الممرضات الأوكرانيات يرافقن الزعيم إلى كل مكان.

ترجمة (موقع الجبهة الوطنية لإنقاذ ليبيا)

 

4 comments

  1. منور عمي الساطور بس بصراحه لنقنها سمحه العطيبه هههههههههههههههههههههه هارب من صفيه القردافي

  2. {قُلِ اللَّهُمَّ مَالِكَ الْمُلْكِ تُؤْتِي الْمُلْكَ مَن تَشَاء وَتَنزِعُ الْمُلْكَ مِمَّن تَشَاء وَتُعِزُّ مَن تَشَاء وَتُذِلُّ مَن تَشَاء بِيَدِكَ الْخَيْرُ إِنَّكَ عَلَىَ كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ }آل عمران26

أضف تعليق

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. تسجيل الخروج / تغيير )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. تسجيل الخروج / تغيير )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. تسجيل الخروج / تغيير )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. تسجيل الخروج / تغيير )

Connecting to %s